اكتب ب كفّي ما يكفي لنقول بكفّي !

Posts tagged ‘خدش حياء عام’

اين انتم؟ “خدش الحياء العام”

بمناسبة ظهور النجمة المنتظرة، عجل الاعلام فرجه علينا بها.
اكتب اليكم ما يلي.

بالنسبه ل"خدش ألحياء العام" شو؟

من “خدش ألحياء العام” ؟

لقد اطلت علينا نعمة فنانة القط مريم كلنك، لتغني لنا اغنية طربية تطرب فيها عقول اللبنانيين من تحت الزنار ونازل.
أتحفظ على كلمة فنانة، واعتذر سلفاً من الفنانين جميعاً. نعم هناك فرق بين الفن والمحولات واقدم مهنة في العالم.
محاولة اغنية لقطها بكلمات ابعد ما تمت اليه هو الشعر. فهناك فئة الشعر الذي نسميه إباحياً فقط لانه يتغزل بمميزات جسد المرأة والرجل ولكن هذا الشيء وانجزابهم الى بعض. ولكن هذه محاولة الاغنية لا تمت لا من قريب او من بعيد الى ما يمكن ان نسميه اغنية او موسيقى او توزيع او كلمات (شعر).
السؤال الذي يراودني اين الرقابة بمنع مثل هكذا اغنية؟ اين هم من ادعوا على الممثلين ادمون حداد وراويا الشاب، في المشهد الكوميدي من اجل جمع التبرعات للأطفال؟ اين رجال الدين الذين جاهدوا في سبيل ايقاف عرض تنورة ماكسي وغيرها من الافلام؟ اين هم من يلاحق المدونين ليلاً نهاراً ويبحثون بين الاسطر والكلمات ليحاولوا توقيفهم بأي طريقة؟ اين هم من ينصب الكمين لشباب حر قرر ان يرسم ويطس على حيطان بيروت لتجميلها والاستفادة منها لرسائل توعية؟ وهنا نتذكر خضر سلامة وعلي فخري.

اين انتم يا حماة الاديان، المكفرين والطائفيين؟ أو أن هدفكم فقط قمع كل من هو حرّ محترماً لذاته اولاً ومجتمعه ثانياً وتغضون النظر عن المفسدين في الاخلاق العامة والخاصة، الصغيرة والكبيرة. تغضون النظر عن سباب رجال الدين ورجال السياسة لبعضهم بعضاً. تغضون النظر عن شبه الفنانين او اصحاب اقدم مهنة في عالم.

أليست أغنية لمريم تغنّي فيها لقطها عنتر “خدشاً للحياء العام” ؟

ملاحظة: احب الاعتذار من الاصدقاء الواردة اسمائهم في هذه التدوينة بسبب وجود اسم مريم كلنك.
شكراً

Advertisements

معرض الوسوم