اكتب ب كفّي ما يكفي لنقول بكفّي !

استوقفتني اليوم جملة قرأتها و أنا منهمك بالعمل حالي كحال كل لبناني مسافر ما إلو خلق على الشغل من ورا الأوضاع ببلدو. علي اي حال، الجملة هي التالية : أفادنا “مسؤول رفيع”. للوهلة الأولى تبدو العبارة غريبة بعض الشيء، خاصة من المفهوم اللبناني. لكي افهمها، قررت الاستعانة بكتاب من النحو و الإعراب لعل غليلي يشفيه الجواب. فما كان مني الا ان اشتريت كتاباً يحويه كل منزل لبناني لصاحبه ” ابن المقفعة معو من هالحالي” تحت عنوان “قواعد اعراب حكي اهل السياسة من منظور أهل ال مريخ “.
mas2oul rafi3 jidan
بالنسبة لكلمة “مسؤول” فهي مبتدأٌ مرفوع و علامة رفعه ما جمعه من جيوب الفقراء.
“رفيع” و هي صفة خالفت المعروف من قواعد الاعراب، فهي لم تلحق بالكلمة التي سبقتها و انما تصف حالة مفعول به مجهول و هو الشعب المعتر. هذا الشعب الذي يعاني من حالة من الضعف الشديد نتيجة سمات البدن المتكررة و التي تتراوح قوتها ما بين ٦ و ١٢ درجة علي مقياس رخيتر مما حوله الى كائن “رفيع”. غريب امر هذه العبارة، غريب كيف استطاعت الصاق كلمة “رفيع” للمسؤولين عنا بهالبلد، والله لو كنا عايشين بافريقيا كنا زلطناها بس مسؤول رفيع…. و بلبنان. كان حرياً ان يكتب لوصف مسؤولينا “مسؤول تخين” أو “مسؤول دمو تقيل” لكان احسن البلاغ و والوصف. و لكن يبدو ان من يستعمل هذه العبارة قد اصيب بالعمى نتيجة لتعرضه للأشعة ما تحت و ما فوق الخضراء الاميركية. على اي حال و لو افترضنا حسن النية و السريرة لقائل هذه العبارة فاننا نشد على يديه و نرفع ايدينا بالدعاء معه و نقول “اللهم اجعل المسؤولين عنا رفيعين بركي بيختفو و بريحو هالبلد اللهم ارفع مسؤولينا على شي سطح بناية بركي بيقلبو و بريحونا، آمين رب العالمين” .

الكاتب لورد مهاجر

مدونة BiKaffe على الفيسبوك

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

معرض الوسوم

%d مدونون معجبون بهذه: